25‏/12‏/2008

وسط تلاحق الإحتفالات باليوم العالمي ---- ندعوكم إلي ؟

تحديث هام/ في إتصال هاتفي بالأديب المصري/سامي البجيرمي أعرب عن ترحيبه بحضورأي من المهتمين
وسوف يكون المشرف المسئول هنا /الأستاذة- هبـــــــــة الصــــــــاوى
وبذلك تكون الدعوة موجهه لكم من رئاسة الجمعية المنظمة للمؤتمر ورفعا لإي حرج
شرفونــــــــــــــا بحضوركم وتفاعلكم
***************
في إطار الاستعدادات القوية للمؤسسات العربية والاجنبية العاملة في مصر لرسم البسمه علي وجوه ذوى الإحتياجات الخاصة
والتي هي متلاحقة خاصة شهر ديسمبر الحالي---وبعد الإعلان عن إحتفالية المركز الفرنسي للثقافة والتعاون الثالثة عشر بالمنيرة
تقيم جمعية أصدقاء الموهوبين برئاسة الأديب المصري/
سامــــــــــي البجيرمـــــــــي
مؤتمرها السنوىتحت عنوان
دور الإعلام والدراما للتصدى لمشكلات المعاقين -- وكيفية تفعيل الإتفاقية الدولية للمعاقين
في فندق فلامنـــــــــــــــــــــــــكـــــــــــــو -فــــــــــالنســـــــــــــــيا
بالدور العاشر
ويسعدني هنا بإسمي كمدون وكمعاق سمعيا
دعوة
النشطاء والمهتمين
بمجال الدفاع ورعاية ذوى الإحتياجات الخاصة التواجد معنا
في ذلك المؤتمر المقام في التاسعه والنصف صباح يوم السبت/27-12-2008وحتي الثانية بعد الظهيرة

هناك 5 تعليقات:

ابو النجوم يقول...

رامز
انا قرأت الموضوع وسوف اعلق لاحقا .
لان لدى كلام كتير لك

aboood يقول...

جميل جدا الاهتمام بلمعاقين والاجمل منة ان تقدر ترسم البهجة على وشوشهم لانهم بشر خلقو عشان يعيشو
بس من واجبنا نحن مدافعين عن المعاقين لازم نحضر عشان نقدر نعمل لهم حاجة مش شرط انك تكلم ولا تجيب هدية يكفى حضورك عشان يفرحو ان جيت ومهتم بيهم

عبد الجليل ابوحسين
مدون ومحاور

مختار الجندى يقول...

دائما متألق يا طيب ، فعلا رامز قلب المدونين الكبير

غير معرف يقول...

بجد يارامز يسعدني ويشرفني اني اكون صديقك لانك بجد صاحب رساله وبتحارب عشانها من غير مصالح ولا اي اهداف شخصيه ومتابعتك لكل الاخبار والاحداث الخاصه بالمعاقين خير دليل علي كده ...
ان شاء الله ربنا يحقق لك اللي بتتمناه وتقدر من خلال المدونه بتاعك انك تجيب للمعاق حقه وان الناس تحس بيه
وانا معاك يارامز ووراك دايما وربنا يقدرني اني اقدر اساعد معاك في توصيل صوت المعاق لكل الناس
صديقك واخوك محمد عبد الوهاب

مدونة كشف حساب يقول...

بارك الله فيك
مجهود كبير
وعمل متواصل
وصبر دؤوب

يا ريت نتعاون سوياً ونتفاعل مع القضايا المشتركة