11‏/04‏/2009

يوماً لذيذاُ ورائعاً عشته في ضيافة الإفتراضيون (2)

كتب / رامز عباس
حرص الإقتراضيون وهم شباب وفتيات ونساء ورجال نذروا موهبتهم
لتكون رفيقه لأزرار الكيبورد وتحركات الماوس
علي أن تتدفق إحساسيسهم الخاصة في العمل الجماعي الأنساني
فلم يكن بإستطاعة أحد أن يلومهم فقد خذلت الدولة إبداعاتهم
وحاولت قتل أفكارهم الوليدة التي دائما كانت تحمل حساً عالياً
لا علاقة له بالمظهرية التي تبناها مجتمعناً المقلد
بدلا من إن يلهم الإخرون تقليده
إن الكيبورديون هم بشر بالإساس
لذا تجد بينهم حب الخير ومساعدة الأخرين...
قد يظن أحداً ما أنني أكتب المقالة تلك
لأن أنظار الإفتراضيون إتجهت مؤاخراًحيث المعاقين
هؤلاء الأفراد الذين ملكواً حياتي فكرست وقـتي مدافعاً عنهم وعني
كفرد منهم ولكنني سباقاً بالتميز وإن يكن فالأهم أن المدونون يستحقون
الشكر رغم أن فكرة أن يشكرهم أحداً ما مؤلمة بعض الشيء لهم
لإنهم حرصوا من بدايتهم علي الشبكة العنكبوتية علي تبني
مبدأ العطاء والمشاركة وإفادة من حولهم وإن كان بشكل بسيط
أصدقائنا أنتم بالفعل كنتم ومازالتم بالنسبة لي شخصيات إفتراضية
كنت أحاورها دائما ولم أكن أتوقع عند رؤيتهم أن أجد
تلك الروح العالية التواقة للعمل الخيري بعيداًعن مساؤي المؤسسات الأهلية
وإهمالها فنحن نذرنا أن نحصل علي تلك الأبتسامة الجميلة
التي تشع براءة وسط زحام المشاعرالمجتمعية الكاذبة والمختلطة
إن إ بتسامة شخص معوق أو يتيم يحمل صدمتين جمعه بين الإعاقة واليتم
لهي أفضل بالنسبة لنا من إي شيء أخر
سيتذكروننا هؤلاء الذين إجتهدنا أن نري الإبتسامات تتساقط من أعينهم
متجهه نحونا بكل حب وكل عاطفة جياشة
لا يهمنا هل رعت المؤسسات هؤلاء أم لا فليس بمقدورنا حاليا
وسط زحام الحياة ومتتطلباتها إنقاذ ما تعداده 7 مليون معاق
حسب إحصائيات الدولة التي أهملتهم ولكن سيهمنا
أن يتذكرنا هؤلاء الملائكة الأرضيون بكل حب وعاطفة جياشة
فهذا وفي ظل إعاقتهم الذهنية الصعبة هو كل ما يملكوه لنا ( الحب)
شكراً لكم جميعناً بإسم كل معاق أسعدتوه وشكراً
لانكم مارستم دوركم الحياتي في خدمة مجتمعاتكم

هناك 4 تعليقات:

mizohart2010 يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
mizohart2010 يقول...

حمدلله على السلامه يا صحبى
بجد كنت عاوز اكون معاك ديما كنت بحضر الحفلات الخيريه ئلى بتكون فى الاسكندريه و الكفر الدور اصعب حاجه اتاكده منها وعرفتها لم يكون اليتيم معاق
بيحتاج رعايه ومعامله خاصه
للاسف بيحولو يوفرولهم لكن طبعا الامكانيات محدوده ودوله اولا الناس بالعاطف مش شرط تتبرع بفلوس ممكن تكون اب او اخ ليهم تكونى ام او اخت ليهم بحنيتك وحنيته يحسوا بالامان
لو كنت اعرف انك حتفتح النت يوم الجمعه كنت استنيتك حمدلله على السلامه ياغالى

ماما أمولة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيف حالك يارامز اتمنى ان تكون بكل الخير يارب

نعم اليوم كان كان رائعا بوجودك بيننا

اتمنى من الله أن نلتقي دائما على الخير

في حفظ الله

نهر الحب يقول...

يارب بس يكون اليوم حلو
وخفيف
نورتنا