07‏/06‏/2009

إنتقلت الموجهة إلي صحيفة اليوم السابع

قام موقع جريدة اليوم السابع بنشر البيان الذى تضامنتم أنتم معه
في هذا الرابط
ثم قامت جمعية شموع لرعاية الحقوق الإنسانية بالرد علي لسان
أ/ سحر بدر المدير التنفيذى
في هذا الرابط
ثم قمت أنا بالرد عليهم وهذا خلاصه ردى الذى لم أشا القيام بتطويله بالحقائق
منعا للملل الذي قد يصيبكم من الموضوعات الطويلة
أنتم تعلمون
أولاً: أشكر السيدة سحر بدر المدير التنفيذى لسرعة الرد والذى يحمل في طياته
عدد من الأمور التي ستمكنني من العمل عليها من أجل إبراز التؤاطو لإصدار تقرير مخالف
ثانياً: الباحثين الذين تصفينهم بإنهم جلسواً بمنازلهم كنت أعمل معهم بدون مقابل إحساسا مني
ان الايام القادمة ستشرق الشمس علينا بواقع أفضل
و بإمر من رئيس مجلس إدارة إحدى الجمعيات الأهلية خاصة أنهم كانوا يحتاجون لمرافق خاص
وأؤكد أنني مازالت لست طرفاً في صراع نشأ بينكم وبين الباحثين
وأؤد أن ألفت نظرك ان عبارة:
(لأنه بالفعل هناك حقوق ضائعة للمعاقين سواء فى المترو أو فى الشوارع
وحتى نسبة 5% التى ألزم بها قانون العمل كحق للمعاقين غير مُفعّلة،
وإن لم يكونوا بالفعل فئات مهمشة حقوقهم ضائعة
لما قامت الأمم المتحدة بتوقيع الاتفاقية الموحدة لذوى الإعاقات
والمصدق عليها من مصر ولكنها تحتاج إلى تفعيل وهذا ما تسعى إليه الجمعية.)
من قبيل خلط الأمور فأنا أعرف جيدا ما هو قانون 39 لسنة 1975
والذى أطلقتم مبادرة بوسترية بشأنه ولم تكن هناك نتيجة عملية لهذة الحملة.
ثالثا.. لا أريد أن تستبقي الأمور بالتهليل بإن جمعيتكم تسعي للعمل علي تفعيل الإتفاقية
فهي حسب الدستور المصري مجرد توصية دولية غير ملزمة
فلو كانت ملزمة لكان الإعلان العالمي لحقوق الإنسان أولي
بصفته الأب الروحي للمعاهدات والإتفاقيات الدولية

رابعاً..أشكرك ثانياً وأقول إن حقوق المعاقين الضائعة لو وجدت حتي ولو جهه واحدة
فأنها يحق لها خاصة أنها جهه تجمع بداخلها عضوية للمعاقين وأسرهم
لها كل الحق أن تقف سداً واحداً أمام من تسول له نفسه
أن يظن أن ساحة العمل الحقوقي من أجل المعاقين أرضاً بلا حراسة
خامساً.. أتحداكم أن تأتوا بجديد فكل ماذكرتيه لا يؤهل لإطلاق إسم (الحق الضائع)
فهو أقرب لمسلسل درامي
أما بالنسبة لنزاهة التقرير والبرهان الذى أوضحتيه فليس منطقياً
أن تبرهني بمسئول حكومي سابق خاصة أنه كان مستشار الجهة التي تعرف
إن قانون التأهيل معيباً ورجعياً ورغم ذلك لم يؤثر تواجده في تغيير واقعنا السيء
فهل إشرافه علي التقرير يعطي التقرير نزاهة أنه العجب العجاب
أما عن نواياكم لإإصدار التقرير فسوف نري الأيام القادمة ما يستجد من أعمال.
فكل ما نريده واقعاً أفضل فلسنا خصوماً لكم
رامز عباس.. مدون .. مسئول وحدة خدمة المعاقين بآفاق إشتراكية بالمحلة

هناك 8 تعليقات:

mizohart2010 يقول...

كلنا معاك يارامز و خيرا باذن الله

mizohart2010 يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
mizohart2010 يقول...

انا محمد السيد عضو فى خدمة المعاقين بافاق الاشتراكيةو متضامن مع رامز لكى ناخذ حقوقنا شاب معاق ( نقص فى هرمون النمو سبب فى قصر قامه طولى 140)

حوراء المقـدسية Jerus Nymph يقول...

اسال الله لكم التوفيق و السداد

و سنبقى تضامن و نقف الى جواركم حتى نيل كافة الحقوق المشروعة

بارك الله فيكم اخي الكريم

مختار الجندى يقول...

ربنا معاك يارامز ، وأدعو الله أن يكون لى دور معكم للتضامن من أجل مجتمع لا يفرق بين أعضائه ويعطى الحق لأهله ومحتاجيه .

ريمان يقول...

جميل اوى يا رامز


تمام

radio moon يقول...

Thank you verey much for the beneficial informatin .

thanks.. good look

radiomoon vb

ramwal يقول...

من الواضح بشدة أن جمعية شموع لديها ردود جاهزة محفوظة تحاول بها التشكيك حتى في أصحاب القضية أنفسهم، ومن الواضح أيضاً أن شموع ليس لديها مانع ولا حدود لأن تلقي التهم الجازفية على المعاقين الذين يريدون استكشاف الحقيقة

أنا اجدد الدعوة لمناقشة فكرة إقامة وقفةاحتجاجية وتقديم بلاغ للنائب العام للتحقيق في مصداقية هذا التقرير خاصة أن كل يوم تظهر مغالطات في إعداد التقرير من قبيل أن عدد الباحثين مثلاً كان 50 باحث والحقيقة أن عددهم لم يزد عن 12 فرد وكلهم أحياءٌ يرزقون ومستعدين للشهادة على تلك الحقيقة وعلى الممارسات السيئة التي صدرت من شموع في حق جميع الباحثين